اول ساعي بريد سوداني ابراهيم الفراش

مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 10 سبتمبر 2017 - 10:36 صباحًا
اول ساعي بريد سوداني ابراهيم الفراش

يعتبر ابراهيم ود الفراش اول ساعى بريد على مستوى السودان وهو ينتمى الى مدينة بربر وامتاز ود الفراش بكتابة الشعر وله رصيد وافر من القصائد الجميلة التى توصف بانها قصائد يطغى عليها طابعه البساطة والعفوية وعزوبة الموسيقى ولد ابراهيم ود الفراش واسمه بالكامل .. ابراهيم محمد احمد موسى الشيخ عبد السلام فى العام 1845 بمدينة بربر حيث ان جده درس بالازهر وتزوج من اسرة ال الحسين الشهيرة هناك وانجب ابنه محمد والد الشاعر ود الفراش ودرس الازهرالشريف وذهب محمد بعد ذلك الى بربر بعد تعين محمد حلمى بك حاكما لبربر وكان صديق والده هربا من التجنيد فاخذه حاكم بربر الجديد (كفراش) وعمل معه حتى صار المدير المالى لمديرية بربر وامين مال المديريه فزوجه الحاكم محمد حلمى لابنهاخته وتدعى محبوبه التى انجبت ابراهيم الفراش وكانت معرفة بانها تتكلم بالسجع.

شب ود الفراش مولعا بالفروسية ولعبة المبارزة بجريد النخل مع اقرانه والتحق بالخلوة وحفظ القران ثم التحق بعد ذلك بالعسكرية وصار ضمن الجيش التركى وعمره اربعة عشر عاما وترقى حتى وصل الى قائ بلك اى على راس خمسمائة جندى واشتهر بفروسيته وكان ان اختاره حاكم بربر لتوصيل البريد الحكومى على ظهر جمل من بربر حتى منطقة كورسكو فى الحدود الشمالية والى سواحل البحر الاحمر وسمى جملة ((الباقير ))

عمل بالعسكرية حوالى عشرون عاما قضاها متنقلا على ظهر جمله بين البدو والحضر كما كان موكولا له جمع ضرائب القطعان من قبيلة البجا وكان يوزع المراسيم الحكومية على المشايخ ومكنه ذلك من معرفة البجا قبيلة قبيلة كما اجاد التخاطب بلغتهم حتى ان البعض كان يظن بجاويا كما كان يعمل فى بعض الاحيان كدليل للحكام الاتراك اذا سافر احدهم الى
اى الجهات ونسبة لشجاعته ومعرفنته للطرق فقد كان ينتدب للقبض على اللصوص والهمباته .

ولكن بوشاية من احد اهالى بربر ذوى النفوذ تم نقله الى احد المناطق البعيدة من بربر فتقدم باستقالته وصار يمارس العمل الحر وصار فى اخر حياته يكثر من الصلاة على النبى بعد ان لزم على مافرط منهفى ايام الشباب وفاجاته الملاريا وتوفى فى العام 1881م ودفن بمقابر المخيرف ((بربر القديمة )) قرب مقبرة الشيخ زين العابدين..

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة محلية بربر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.