الشاعر مصطفى عوض الكريم

مشاهدة
أخر تحديث : الإثنين 18 سبتمبر 2017 - 9:11 صباحًا
الشاعر مصطفى عوض الكريم

شاعر يمتلك ناصية اللغة العربية الفصحى منها والعامية . فهو ينتقى من كلماتها مايعبر به عن مشاعره فى صدق ودقة وكانى به يتجول فى بستان يملكه ويختار من ازهاره مايحب ويهديك منه مايبعث البهجة والحبور فى نفسك .

الشاعر الاستاذ مصطفى عوض الكريم حاج احمد من مواليد مدينة بربر فى العام 1933م من بيت علم ودين فقد تلقى تعليمه قبل المدرسى بخلوة عمه الشيخ بلولة حاج احمد وجلس مع الحيران حول مائدة القران الكريم وحفظ اجزاء منه اعطته هذه القدرة المتميزة فى التعبير وزان هذه القدرة بمهنة المعلم فقد تلقى تعليمه الاولى والاوسط بمدينة بربر والثانوى بمدرسة وادى سيدنا الثانوية .

بدأ حياته العلمية كمعلم فى العام 1953م ونقاعد للمعاش فى العام 1993م من وظيفة مساعد فنى مدير المرحلة المتوسطة لمحافظة بربر لم يتخد التعليم مهنة فقط بل وهواية خاصة .

تغنى شاعرنا مصطفى عوض الكريم للمدينة التى ولد وترعرع فيها حاضرة الحواضر بربر ارض الماضى والحاضر والمستقبل حيث قال :

بربر الحاقة الصدارة

تحفة التاريخ حضارة

بربرنا للسودان منارة

صدرت خبرة ومهارة

وبى ولادها بلادى عامرة

فى الدواوين والتجارة

وتغنى شاعرنا كذلك بجمال بربر وقال فيها :

بربر قلبى حابيها              ياناس الجمال فيها

التاريخ شهد ليها              فى امجادوا حاكيها

الفراش نظم فيها              ونافع شعروا حاويها

توب العفة لاميها             وتاج العزة كاسيها

ديمة تجود اياديها             كل ما ضيف نزل فيها

ونظم الشاعر مصطفى عوض الكريم قصيدة بمناسبة دخول التيار الكهربائى الى مدينة بربر قال فيها :

شيطان شعرى بالله ماتتجبر

اسرع بى عجل ناولنا ماتتاخر

فنجان شعر بى سادة او بى سكر

دى لحظة فريدة فى قلوب الجميع تتسطر

ودى بشرى سعيدة عم النور شوارع بربر

وفرح الجماهير عم القرى والبندر

التاريخ وقف بى عزة سجل وسطر

ومجهود الرجال الليلة انتج واثمر

هذا بعض من انتاج شعرى مهول للشاعر الكبير مصطفى عوض الكريم فى محافل ومناسبات متعددة كان له اثر بالغ عند وفاته حيث بكاه كل اهل بربر صغيرهم قبل كبيرهم ونسائهم له الرحمة والمغفرة بقدر ماقدم لاهله ومدينته .

رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة محلية بربر الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.